هل النوم على الظهر يضر الجنين في الشهر السادس

هل النوم على الظهر يضر الجنين في الشهر السادس

تتعرض  المرأة الحامل للعديد من التغيرات النفسية والفسيولوجية المهمة في فترة الحمل حيث يبدأ الجنين بالنمو وفي نفس الوقت زيادة حجم البطن وذلك لازدياد كمية السائل المحيط بالجنين والمشيمة، ما يزيد من الثقل المتراكم على جسم الأم وبالتالي يحد من حركتها وتنقلها وخاصة في الليل عند النوم، لذلك على المرأة الحامل التكيف مع هذه التغيرات التي تحدث في جسمها وخاصة اختيار وضعية النوم الصحيحة والمريحة لها وللجنين حتى لا تؤثر سلبا على صحتهما، وتبدأ المعاناة عموماً مع النوم في الثلث الثاني والثالث من الحمل حيث يصبح من الصعب على الأم النوم على البطن والظهر لأنها تسبب مشاكل صحية، لذلك قد تتساءل الأمهات هل النوم على الظهر يضر الجنين في الشهر السادس وهذا ما سنجيب عليه في هذا المقال فتابعوا معنا للأخير.

هل النوم على الظهر يضر الجنين في الشهر السادس ؟

يوصي الأطباء عموما المرأة الحامل في الشهر السادس بتجنب النوم على ظهرها لأن في هذه الوضعية عدة أضرار حيث تؤدي إلى زيادة الوزن والضغط على الظهر، والأمعاء والوريد الأجوف ما يزيد من آلام الظهر، والبواسير، ومشاكل في الجهاز الهضمي، انخفاض ضغط الدم والشعور بالدوخة، وضعف الدورة الدموية.

كما أن النوم على الظهر في الشهور الأخيرة من الحمل قد يحول دون وصول الدم المحمل بالغذاء والأكسجين إلى الجنين، ويعرضه لخطر الموت داخل الرحم، لأنه يؤثر سلباً على تدفق الدم نحو القلب والجزء السفلي من الجسم.

وتعد أفضل وضعية للنوم والتي تحقق راحة للحامل مع سلامتها وسلامة جنينها منذ بداية الثلث الثاني من الحمل وحتى نهايته هي على الجانب الأيسر، والتي لها فوائد عدة لكل من الأم والجنين حيث تسمح بتعزيز تدفق الدم إلى المشيمة وبالتالي حصول الجنين على تدفق دم أفضل عن طريق الوريد الأجوف السفلي الذي ينقل الدم من الجزء السفلي من الجسم إلى القلب، وكذلك يزيل الضغط عن الكبد والكليتين، الأمر الذي يجعلهما يعملان بشكل أفضل دون مشاكل وتقليل التورم في اليدين والقدمين والكاحلين، وكذلك تخفيف ضغط الرحم على الأمعاء وتسهيل عملية الهضم.

و يمكن للحامل أن تقوم بوضع وسادة وراء الظهر حتى تساعد في تخفيف الضغط عنه والتخلص من آلام العمود الفقري، وكذلك وسادة بين الركبتين و تحت البطن من أجل الحصول على راحة أكثر خلال النوم ليلا، وكذلك تجنب الإكثار من تناول الوجبات الثقيلة في الليل والتي تسبب اضطرابا في النوم وبالتالي عدم القدرة على اتخاذ الوضعية المناسبة للنوم.

يعد النوم من العمليات الهامة لصحة الحامل والجنين فهو يساعد النوم على نموه بشكل سليم ويساعد الأم على تجديد الخلايا والعناصر الغذائية التي تفقدها وتذهب للطفل، لذلك كان من اللازم أن تختار وضعية النوم المريحة لها ولجنينها، وبهذا نكون قد وضحنا التساؤل الذي يحير الكثير من الأمهات هل النوم على الظهر يضر الجنين في الشهر السادس.

amina

أمينة متخصصة في صحة الحامل والرضيع و تربية الاطفال في مختلف المراحل العمرية ، متحصلة على بكالوريوس في العلوم الاقتصادية والتجارية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *