ماهو معدل التضخم

ماهو معدل التضخم

هو المعدّل الاقتصاديّ الذي يؤدي إلى زيادة المستوى العام لأسعار الخدمات والسلع؛ ممّا يؤدي إلى انخفاض القوة الشرائيّة الخاصة بالعملة، ويُعرَّف التضخم بأنّه الارتفاع المستمر والعام للأسعار.من التعريفات الأخرى للتضخم هو الزيادة المفرطة بالنقود المتداولة مع انخفاض القدرة على الشراء,و هو النسبة المئوية للزيادة أو النقصان في الأسعار خلال فترة محددة ، عادة شهر أو سنة. تخبرك النسبة المئوية بمدى سرعة ارتفاع الأسعار خلال الفترة. على سبيل المثال ، إذا كان معدل التضخم لكل جالون من الغاز هو 2٪ سنويًا ، فإن أسعار الغاز ستكون أعلى بنسبة 2٪ في العام المقبل.

ماهو معدل التضخم في مصر في 4 سنوات السابقة 

جاء إعلان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، الأربعاء، عن انخفاض معدل التضخم في شهر يوليو مفاجئا للمراقبين، خاصة وأنه سجل تراجعا تاريخيا في نفس الشهر الذي اتخذت فيه الحكومة المصرية قرارين يدفعان الأسعار للارتفاع، أولهما رفع أسعار الكهرباء، والثاني بالطبع زيادة أسعار المحروقات.
وانخفض معدل التضخم السنوي في جميع أنحاء الجمهورية لأدنى مستوى له في نحو 4 سنوات عند 7.8% في يوليو الماضي، مقارنة بـ8.9% في يونيو.
ولا يعني انخفاض معدل التضخم أن الأسعار تراجعت، ولكنه يعني انخفاض معدل ارتفاع الأسعار،ليعد بذلك أهم مؤشر على مستوى معيشة المواطنين.
وارتفعت أسعار مجموعة الكهرباء والغاز ومواد الوقود بنسبة 24.3% خلال شهر يوليو، فيما ارتفعت أسعار الطعام والمشروبات بنسبة سنوية 8%، والتعليم بـ15.1، والنقل والمواصلات بـ7.5%، والرعاية الصحية 5.5%.

الدولار وتحركات الأسعار
ومنذ نهاية يناير الماضي يشهد سعر الجنيه تحركا إيجابيا أمام الدولار، وارتفع الجنيه خلال شهر يوليو 15 قرشا فقط، أقل من 1%، لكن تجاوزت مكاسبه 7% منذ بداية العام، وبالطبع تتأثر الأسعار بتحركات الدولار نظرا لأن أغلب السلع ومدخلات الإنتاج مستوردة.
وشهد بداية العام المالي الجديد 2018-2019 رفع الحد الأدنى للأجور وكذلك المعاشات، في خطوة استبقت رفع الدعم عن الوقود، لحماية الطبقات الدنيا من آثار الإصلاح الاقتصادي.

من جانبه قال بنك الاستثمار بلتون، إن تباطؤ معدل التضخم بأقل من التوقعات جاء بدعم من الزيادة الطفيفة في أسعار السلع الغذائية بنحو 9%، مقارنة بـ 10.3% في يونيو.
ويرى بلتون أن الزيادة الشهرية في أسعار السلع الغذائية بنسبة 0.8%، جاءت متواقفة مع توقعاتهم بتأثير طفيف من ارتفاع أسعار الوقود على السلع الاستهلاكية.
لكن وفي الوقت نفسه، شهد قطاعي الإسكان والعقارات، والمرافق والنقل، ارتفاع بنسبة 9.8% و 8.7% على أساس سنوي ليعكس الزيادة الجديدة بمتوسط 18% لأسعار كل من الوقود والكهرباء في بداية يوليو.
ورغم أن القطاعين يشهدا أعلى زيادة على أساس شهري، فوزنهما المنخفض في مؤشر أسعار المستهلك ، 3.3%، ساهم في انخفاض تأثيرهما على معدل للتضخم العام على أساس شهري.

ماهو التضخم الاقتصادي

هو ظهور تغيّر نسبيّ بمستوى الأسعار العام من خلال الاعتماد على استخدام الرقم القياسيّ الخاص بسعر المستهلك؛ لأنّه يُساهم بتوضيح كمية العرض من الخدمات والسلع، سواءً أكانت مُستوردةً أو مُنتجةً محليّاً، ويُعرَّف التضخم الاقتصاديّ بأنّه زيادة تظهر بشكلٍ مُستمر على الأسعار الخاصة بالخدمات والمنتجات، ولم تتمكن السلطات الحكوميّة من فرض السيطرة عليها. من التعريفات الأخرى للتضخم الاقتصاديّ هو ارتفاع تدريجيّ بالأسعار يظهر نتيجةً للتوسع في العرض أو الطلب أو زيادة التكاليف.

تقرير عن التضخم

يتم نشر تقرير التضخم بشكل ربع سنوي كجزء من آلية شفافية الدفع لتسوية الفواتير (BSP) في إطار استهداف التضخم ولإبلاغ الجمهور بالتفكير العام والتحليل الكامن وراء قرار الدفع لتسوية الفواتير (BSP) بشأن السياسة النقدية.

 

 

وليد

وليد متخصص في اخبار الرياضة واللياقة البدنية والجيم وتطوير القدرات متحصل على شهادة جامعية في المحاسبة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *