سوق سيارات المرسيدس الوارد في الإمارات

سوق سيارات المرسيدس الوارد في الإمارات

يشهد سوق السيارات الوارد في الإمارات نمو متزايد خلال السنوات الماضية بسبب قوة قطاع إعادة التصدير في الدولة، حيث يجذب السوق المحلي تجار السيارات من جنوب افريقيا وروسيا الاتحادية، بشكل رئيسي يتم استيراد سيارات مرسيدس المستعملة من منطقتين رئيسيتين هما أمريكا واليابان، تمتاز سيارات المرسيدس الواردة من أمريكا بانخفاض سعرها وذلك لأنها في الغالب تكون قد تعرضت لحادث ألحق ضرراً فيها، بينما في الناحية الأخرى نجد أن سيارات مرسيدس وارد اليابان تباع بسعر أعلى لكنها في أغلب الحالات يكون تاريخها خالي من الحوادث المروية.

إجراءات سهلت عملية استيراد السيارات

وجود ميناء جبل علي في دولة الإمارات الذي يعتبر أكبر ميناء بحري في منطقة الشرق الأوسط سهل عملية استيراد السيارات بحرا من اليابان والولايات المتحدة الأمريكية، تكامل الخدمات التي يوفرها الميناء دفعت كبار تجار سيارات مرسيدس المستعملة الى اختيار الدولة كمركز لأعمالهم التجارية.

دور هام لأسواق السيارات المركزية

وجود الأسواق المركزية لتجارة السيارة مثل سوق العوير للسيارات سهل عملية استيراد وتصدير سيارات مرسيدس، حيث تضم هذه الأسواق مكاتب حكومية تنجز جميع الإجراءات المتعلقة بتسجيل المركبات أو إعادة تصديرها في مكان واحد، بالإضافة إلى المكاتب الحكومية تتوجد مكاتب لشركات النقل الدولي.

تفوق سيارات مرسيدس وارد اليابان في الجودة

لا يخفى على أحد أن أغلب بحث المهتمين بالسوق المحلي لسيارات مرسيدس المستعملة هو عن سيارات مرسيدس وارد اليابان للبيع في الإمارات، حيث يمتاز الشعب الياباني بالعناية الفائقة بسياراتهم و ميولهم للحفاظ عليها بأفضل حالة والتزامهم الشديد بالصيانة الدورية في مراكز التوكيل واستخدام القطع الأصلية، حيث يأتي مع جميع سيارات مرسيدس الواردة من اليابان سجل يضم تاريخ الصيانة الدورية والأعطال الكامل للسيارة، علاوة على ذلك تخضع جميع السيارات الى فحص مفصل بالغ الدقة تحصل بعده على تقييم دقيق لحالتها.

قد يهمك أيضا : 9 أماكن مذهلة إكتشفها خلال زيارة دبي

altassili

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open chat
1
Scan the code
مرحبا بكم في موقع طاسيلي، كيف يمكن أن نساعدكم