بحث كامل عن حقوق الانسان مع المراجع

بحث كامل عن حقوق الانسان مع المراجع

بحث كامل عن حقوق الانسان مع المراجع

حقوق الإنسان هي حقوق جوهرية لأنها لا يجب أن تُنتهك من قِبل أي جهة حكومية أو غيرها حيث يشترك فيها الرجال والنساء في كل أنحاء العالم، حيث أنها حقوق متأصلة عند جميع البشر مهما كانت جنسياتهم أو أصلهم الوطني أو العرقي أو نوعهم الاجتماعي لونهم، دينهم أو لغتهم، فالجميع يتمتع بها لمجرد أنّنا من البشر وهذه الحقوق مستمدة من تكريم الله وتفضيله لنا على سائر مخلوقاته ، ويمكن القول بأن حقوق الإنسان عبارة عن مجموعة من الحقوق الطبيعية التي يمتلكها الإنسان والمرتبطة بطبيعته، والتي تظل موجودة وإن لم يتم الاعتراف بها، فالجميع له الحق في الحصول على الحقوق الإنسانية بالمساواة وبدون أي تمييز وجميع هذه الحقوق مترابطة ومتآزرة وغير قابلة للتجزئة.

مفهوم حقوق الانسان Human rights

هي حقوق يتمتع بها كلِ إنسانٍ على وجه الأرض ولا تمنحها أي دولة بلا تحيُّزٍ أو تمييز ومهما كانت جنسيته أو عرقه أو أصله الوطني أو نوعه الاجتماعي أو لونه أو دينه أو لغته أو أي أمرٍ آخر، ولذلك كلِ فرد في العالم له الحق في التمتع بهذه الحقوق دون أي مساسٍ بها من أي جهة بما يضمن له العيش بكرامة ومساواة، وحقوق الإنسان متنوعة في مجالاتٍ عديدة: والحق الأكثر جوهرية هو الحق في الحياة وما يجعل الحياة جديرة بأن تُعاش، مثل الحق في الغذاء والتعليم والعمل والصحة وحرية المعتقد، وحرية الرأي والتعبير، والحماية من الاستعباد والتعذيب، والمحافظة على الحالة الاجتماعية والمتمثلة في الحصول على المنافع الخاصة بالأفراد.

وقد شكّل الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة سنة 1948، أول وثيقة قانونية تحدد حقوق الإنسان الأساسية التي يجب حمايتها عالميًا، كما تجدر الإشارة إلى أن هذه الحقوق تُعدُّ مكتسبةً لكلِّ فردٍ في أي مكانٍ في العالم ويتم المطالبة بها تلقائياً من قِبَل الجهات المكلفة بها.

طالع أيضا: بحث عن مرض السرطان مع المراجع

 خصائص حقوق الإنسان 

توجد عدة خصائص لحقوق الإنسان تتمثل في:

  • من المبادئ الراسخة في القانون الدولي العام احترام سيادة الدول واتباع مبدأ حظر استخدام القوة وعدم التدخل حيث تُعد الحماية الدولية لحقوق الإنسان قيداً على سيادة الدولة. 
  • حقوق الإنسان شمولية فهي تتضمن قضايا تتعلق بالديمقراطية، والعدالة الإنسانية، والتنمية، وسيادة القانون، وحقوق النساء والطفل، واحترام الحريات، وحقوق اللاجئين، والمهاجرين، والأقليات، ….. وغيرها.
  • هذه حقوق الإنسان ذات صبغة عالمية ويقصد بها وجود مبادئ دولية لحماية حقوق الإنسان حيث تلتزم الدول جميعاً بتطبيقها لأن كل دولة لها مصلحة قانونية في حمايتها.
  • أصبحت النصوص الواردة في ميثاق الأمم المتحدة بخصوص حقوق الإنسان وحرياته جزءاً من القانون الدولي لذا فإنها ملزمة لكافة الدول.
  • الحقوق متساوية وغير تمييزية فجميع المعاهدات الأساسية المتعلقة بحقوق الإنسان تنص على أن جميع الأفراد والحريات خُلِقوا متساوين في جميع الحقوق والكرامة والحريات، وبغض النظر عن العنصر أو الجنس أو الدين أو الرأي السياسي أو الرأي الآخر أو الأصل الوطني أو الاجتماعي فالجميع وُلِدوا احراراً.
  • ليس من حق أحد أن يحرم شخصاً آخر من حقوق الإنسان أو ينتزعها منه حتى وإن لم تعترف بها قوانين بلده.
  • حقوق الإنسان غير قابلة للتصرف بمعنى أنه لا يمكن سحبها من الفرد إلا في ظروف معينة مثل تقييد حق الفرد في الحرية.
  • حقوق الإنسان غير قابلة للتجزئة وذلك حتى يعيش الناس بكرامة ويتمتع الجميع بالحرية والأمن وبمستويات معيشية لائقة.

أهمية حقوق الإنسان

تتمثل أهمية حقوق الانسان فيما يأتي:

  • تضمن حريات الإنسان كحرية التعبير وحرية اختيار أسلوب الحياة، واختيار الاتجاه السياسي وغيرها.
  • يضمن حرية الفرد من الاعتداء والاضطهاد من قبل أي طرف أقوى منه أو أعلى منه.
  • يضمن الحد الأدنى والضروريات التي تسمح للإنسان أن يعيش بكرامة وخاصة على مستوى حاجاته الأساسية كالمأكل والمسكن والتعليم.

إلى هنا نصل إلى نهاية مقالنا بحث كامل عن حقوق الانسان مع المراجع والشيء الذي يتفق عليه الجميع أن الانسان قيمة جوهرية ولا يمكن المساس بها، وأختم كلامي بما تنص عليه المادة الأولى من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان: “يولد جميع الناس أحرارًا ومتساوين في الكرامة والحقوق” .

طالع أيضا: تفسير حلم قص الشعر

المراجع:

amina

أمينة متخصصة في صحة الحامل والرضيع و تربية الاطفال في مختلف المراحل العمرية ، متحصلة على بكالوريوس في العلوم الاقتصادية والتجارية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *