الم الورك الايمن للحامل

الم الورك الايمن للحامل

في مرحلة الحمل يبدأ جسم المرأة بمواجهة الكثير من التغيرات الكبيرة التي تحدث استعداداً لولادة الطفل من الرحم، وتعاني معظم النساء من ألم الورك أثناء الحمل والذي يبدأ في العادة خلال الثلث الثاني وقد يحدث حتى في وقت أبكر من ذلك أي في الثلث الأول، ويعتبر هذا الألم أمر شائع الحدوث حيث تشير الدراسات إلى أن حوالي 32% من النساء الحوامل يشعرن بألم في الورك في مرحلة ما من الحمل، وذلك بسبب الوزن الزائد للجنين الواقع على هذه المنطقة، بالاضافة إلى التغيرات الهرمونية التي تحدث في جسم الحامل، وفي هذا المقال الم الورك الايمن للحامل سنوضح ذلك.

ما هو ألم الورك (Hip Pain During Pregnancy) ؟ 

هو شعور المرأة خلال أي فترة من مراحل الحمل بألم وضغط في منطقة الورك والتي تشمل عدداً من المفاصل والأربطة والعظام التي تُشكِل منطقة الحوض، ويُعد ألم الورك في هذه الفترة أمر طبيعي وشائع بين النساء، لِما للوركين من دور مهم في دعم الجسم والحركة، ومن الجدير بالذكر أن ألم الورك يمكن أن يزداد مع الوقوف لفترات طويلة، وممارسة بعض التمارين الرياضية، والجلوس أو الاستلقاء في أوضاع معينة، وكل هذا لا يستدعي زيارة الطبيب إلاّ في حالة أصبح الألم حادٌ وشديدّ ولا يُحتمل، لأن وجود الألم بشكل دائم ومتكرر يستلزم الذهاب مباشرةً للطبيب.

أسباب ألم الورك الايمن خلال الحمل

لا يوجد هناك فرق بين الم الورك الايمن أو الايسر، ولكن هناك العديد من الأسباب التي قد تجعل الحامل تشعر بهذا الألم أثناء فترة الحمل والتي تتمثل في:

  1. هرمون الاسترخاء ريلاكسين Relaxin الذي يزداد إفرازه خلال فترة الحمل، وعلى الرغم من أنه يريح الأنسجة الرابطة للعظام ويُرخي عضلات الحوض تمهيدًا لعملية الولادة، إلا أنه في نفس الوقت يؤدي إلى الشعور بعدم الراحة عند عظام الحوض ويُسبِب آلام الظهر.
  2. عندما يزداد وزن الجنين فإنه يزيد من الضغط على العظام والمفاصل مما يسبب آلام الورك وعدم الراحة، حيث يكون المعدل الطبيعي لزيادة وزن المرأة الحامل ما بين 25 و 35 رطلاً، وهذا ما يتسبب في ضغط إضافي على الوركين وبالتالي يتسبب في الوجع.
  3. كما تعتمد آلام الورك أيضا على حسب وضعية الجنين، ويحدث هذا خاصةً في الثلث الأخير من الحمل، وبالخصوص إذا كان الجنين يستقر على جانب واحد أكثر من الآخر فهذا قد يسبب آلام في الحوض والورك.
  4. كما قد يرجع ألم الورك أثناء الحمل إلى نقص بعض المعادن كالكالسيوم والبوتاسيوم أو ما يُعرف بترقق العظام، ما يؤدي إلى الهشاشة المؤقتة حيث تبدأ هذه الحالة في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل، وعادةً ما تنتهي بعد فترة قصيرة من الولادة.
  5. وضعية النوم للحامل على أحد الجانبين خلال فترة الحمل قد يتسبب في ألم الورك نتيجة الضغط على المفاصل، حيث ينصح الأطباء المرأة الحامل بوضع وسادة بين الركبتين.

طالع أيضا: الم الورك الأيمن للحامل وجنس الجنين

نصائح للتخفيف من ألم الورك؟

يمكن الوقاية من حدوث ألم الورك خلال الحمل باتباع النصائح الآتية:
  • ممارسة التمارين الخفيفة مثل اليوغا ورياضة المشي والسباحة حتى تحافظ الحامل على نشاطها في هذه الفترة.
  • محافظة الحامل على تناول الأكل الصحي ومحاولة السيطرة على زيادة الوزن بحيث تكون منتظمة.
  • ارتداء الأحذية الطبية المسطحة والمريحة خلال فترة الحمل، وتجنب الوقوف لفترات طويلة لأن الضغط على القدمين قد يُسبِب الشعور بالألم.
  • عدم رفع الأشياء الثقيلة ويُفضل استخدام أحزمة تُدَّعم منطقة الورك طوال فترة الحمل.
كما يوجد بعض العلاجات المنزلية البسيطة التي قد تساعد في التخفيف من ألم الورك مثل:
  • استخدام مسكنات الألم التي تصرف دون وصفة طبية، مثل الباراسيتامول، فهي آمنة خلال فترة الحمل ولكن دائما يفضل استشارة الطبيب.
  • الاستحمام بالمياه الدافئة أو وضع كمادات ساخنة على مكان الألم، حيث يعمل على زيادة تدفق الدم نحو المنطقة المؤلمة وبالتالي التخفيف من الشد العضلي.
  • عمل مساج وتدليك للمنطقة المؤلمة بحركات دائرية.
  • استخدام حزام الحوض خلال فترة الحمل، الذي يقلل ألم الورك لأن هذا الحزام يُدعمه.
يُعدّ ألم الورك في فترة الحمل شيء طبيعي وشائع جداً بين النساء، وهذا الأمر لا يستدعي زيارة الطبيب إلا في حال أصبح الألم شديد حيث يؤثر على القيام بالأنشطة اليومية بشكل طبيعي، وهو ما تطرقنا له في مقال اليوم الم الورك الايمن للحامل، ومن الجدير بالذكر أن هذا الألم يمكن أن يزداد مع الوقوف لفترات طويلة، وممارسة بعض التمارين القوية أوالجلوس والاستلقاء بطريقة خاطئة. 
طالع أيضا: تحديد نوع الجنين

amina

أمينة متخصصة في صحة الحامل والرضيع و تربية الاطفال في مختلف المراحل العمرية ، متحصلة على بكالوريوس في العلوم الاقتصادية والتجارية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.